خيارات حفظ الصفحة والطباعة

حفظ الصفحة بصيغة ووردحفظ الصفحة بصيغة النوت باد أو بملف نصيحفظ الصفحة بصيغة htmlطباعة الصفحة
وَقَدْ كَفَرُوا بِهِ مِن قَبْلُ ۖ وَيَقْذِفُونَ بِالْغَيْبِ مِن مَّكَانٍ بَعِيدٍ (53) (سبأ) mp3
وَقَوْله تَعَالَى : " وَقَدْ كَفَرُوا بِهِ مِنْ قَبْل " أَيْ كَيْف يَحْصُل لَهُمْ الْإِيمَان فِي الْآخِرَة وَقَدْ كَفَرُوا بِالْحَقِّ فِي الدُّنْيَا وَكَذَّبُوا الرُّسُل " وَيَقْذِفُونَ بِالْغَيْبِ مِنْ مَكَان بَعِيد " قَالَ مَالِك عَنْ زَيْد بْن أَسْلَمَ " وَيَقْذِفُونَ بِالْغَيْبِ " قَالَ بِالظَّنِّ قُلْت كَمَا قَالَ تَعَالَى : " رَجْمًا بِالْغَيْبِ " فَتَارَة يَقُولُونَ شَاعِر وَتَارَة يَقُولُونَ كَاهِن وَتَارَة يَقُولُونَ سَاحِر وَتَارَة يَقُولُونَ مَجْنُون إِلَى غَيْر ذَلِكَ مِنْ الْأَقْوَال الْبَاطِلَة وَيُكَذِّبُونَ بِالْبَعْثِ وَالنُّشُور وَالْمَعَاد " وَيَقُولُونَ إِنَّ نَظُنّ إِلَّا ظَنًّا وَمَا نَحْنُ بِمُسْتَيْقِنِينَ " قَالَ قَتَادَة وَمُجَاهِد يَرْجُمُونَ بِالظَّنِّ لَا بَعْث وَلَا جَنَّة وَلَا نَار .

اختر التفسير

اختر سوره

اختر اللغة